منتديــــــــــــــــــــــــــــــات الرعــــــــــــــــــب
هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

صورة فرعون موسى عليه لعنة الله.

اذهب الى الأسفل

موضوع جديد صورة فرعون موسى عليه لعنة الله.

مُساهمة من طرف DARK GOTHIC الخميس أكتوبر 25, 2007 5:12 pm

السلام عليم ورحمة الله وبركاته ..

اخواني واخواتي الاعزاء لقد قرأنا قصة نبي الله موسى عليه السلام ومع طاغوت ذلك الزمان الذي قال انا ربكم الاعلى هل عرفتموه اكيد نعم هو فرعون ذلك الزمان وتذكرون تلك المعجزة التي حددثت مع نبي الله موسى عند ملاحقة فرعون له ولقومه الى شاطئ البحر الان وبعد تلك السنس يكشف العلم الان ويصدق كلام الله ونبينا طبعا هذا الكلام لمن لم يصدق ولم يؤمن بالقرآن .

لن ا نرى فرعو الا هذا هو الاتعاظ اليكم التقرير الذي اكتشف فرعون ومع الصورة :

كشف الدكتور موريس بوكاي في كتابه القرآن والعلم الحديث عن تطابق ما ورد في القرآن الكريم بشـأن مصير فرعون موسى بعد إغراقه في اليم مع الواقع المتمثل في وجود جثته إلى يومنا هذا آيةً للعالمين حيث قال تعالى:

﴿ فَالْيَوْمَ نُنَجِّيكَ بِبَدَنِكَ لِتَكُونَ لِمَنْ خَلْفَكَ ءَايَةً وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ النَّاسِ عَنْ ءَايَاتِنَا لَغَافِلُونَ ﴾ (يونس:92). يقول الدكتور بوكاي :

"إن رواية التوراة بشأن خروج اليهود مع موسى عليه السلام من مصر تؤيد بقوة الفرضية القائلة بأن منبتاح خليفة رمسيس الثاني هو فرعون مصر في زمن موسى عليه السلام..

وإن الدراسة الطبية لمومياء منبتاح قدمت لنا معلومات مفيدة أخرى بشأن الأسباب المحتملة لوفاة هذا الفرعون...

إن التوراة تذكر أن الجثة ابتلعها البحر ولكنها لا تعطي تفصيلا بشأن ما حدث لها لاحقاً. أما القرآن فيذكر أن جثة الفرعون الملعون سوف تنقذ من الماء كما جاء في الآية السابقة..

وقد أظهر الفحص الطبي لهذه المومياء أن الجثة لم تظل في الماء مدة طويلة ، إذ أنها لم تظهر أية علامات للتلف التام بسبب المكوث الطويل في الماء."و قد ذكر الشيخ عبد المجيد الزنداني أن الدكتور موريس أخبره في مقابلة معه أنه أحد الأطباء الذين قاموا بالكشف على جثة فرعون فوجدوا فيها :

1- آثار الموت غرقاً .
2- آثار ملح ماء البحر.
3- أظهرت أشعة X تكسير العظام دون تمزق الجلد واللحم مما يدل أن كسر العظام كان بسبب ضغط الماء.



صورة فرعون موسى عليه لعنة الله. Fer3on



ويبين الدكتور بوكاي وجه الإعجاز في هذه القضية قائلاً :

"وفي العصر الذي وصل فيه القرآن للناس عن طريق محمد صلى الله عليه وسلم ، كانت جثث كل الفراعنة الذين شك الناس في العصر الحديث صواباً أو خطاً أن لهم علاقة بالخروج، كانت مدفونة بمقابر وادي الملوك بطيبة على الضفة الأخرى للنيل أمام مدينة الأقصر الحالية ..

وفي عصر محمد صلى الله عليه وسلم كان كل شئ مجهولاً عن هذا الأمر ولم تكتشف هذه الجثث إلا في نهاية القرن التاسع عشر ..

وبالتالي فإن جثة فرعون موسى التي مازالت ماثلة للعيان إلى اليوم تعد شهادة مادية في جسد محنط لشخص عرف موسى عليه السلام، وعارض طلباته ، وطارده في هروبه ومات في أثناء تلك المطاردة ..

وأنقذ الله جثته من التلف التام ليصبح آية للناس كما ذكر القرآن الكريم". وهذا المعلومة التاريخية عن مصير جثة فرعون لم تكن في حيازة أحد من البشر عند نزول القرآن ولا بعد نزوله بقرون عديدة ..

لكنها بينت في كتاب الله على لسان النبي الأمي ، مما يشهد بأن مصدر هذا العلم هو الوحي الإلهي ..

ويا سبحان الله

_________________
لا تأســفــن عــلــى غـدر الزمان لطالما
رقصـت عـلـى جـثـث الأســود كــــلاب
ولاتحسبن برقصها تعلو علـــــــــــــــــ
ى أسيادها فالأسود أسود والكلاب كلاب
DARK GOTHIC
DARK GOTHIC
المدير العام
المدير العام

ذكر
عدد الرسائل : 15
العمر : 35
البلد : G-UNIT CITY
الوظيفه : طالب جامعي.
تاريخ التسجيل : 03/10/2007

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى